الأخبار


الاثنين، 23 يوليو 2018

أطلقت "دبي العطاء"، جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، بالشراكة مع جمعية الإحسان الخيرية بعجمان، الدورة الأولى من "مخيم زايد الصيفي" الذي يقام في الفترة ما بين 21 و 26 يوليو، بهدف الاستفادة من البرامج والأنشطة التي تساهم في صقل وتحفيز المواهب وتنمية المهارات من خلال أنشطة تعليمية مختلفة تشتمل على ألعاب تعليمية، وفنون وحرف يدوية، وألعاب رياضية، وموسيقى، وتوعية عامة، ونادي قراءة، وأنشطة لتطوير المهارات في مادتي الرياضيات واللغة الإنجليزية، فضلاً عن القيام برحلة ميدانية.

يشارك في المخيم 200 يتيم من أبناء الأسر المتعففة الذين تكفلهم "الإحسان الخيرية"، ويشرف عليهم عدد من منتسبي ومتطوعي "دبي العطاء" الذين يحرصون على تقديم أنشطة تدريبية وترفيهية وتحفيزهم ذهنياً وبدنياً وبث روح الحماسة في نفوسهم وتشجيعهم على التعرف إلى أصدقاء وتكوين علاقات جديدة، ما يسهم في تطوير الثقة بقدراتهم.

ويأتي إطلاق "دبي العطاء" لـ " مخيم زايد الصيفي" لتعزيز شراكتها مع جمعية الإحسان الخيرية من خلال توسيع آفاق دعمها للأيتام، وتجسيداً لالتزامها بتوفير التعليم السليم. وتم تصميم المخيم لمساعدة الأطفال على اكتساب مهارات اجتماعية وشخصية محسنة تساهم في زيادة مستويات الثقة والسعادة والسلوك الإيجابي الضروريين لبناء مهارات حياتية قوية لديهم.


مزيد من الأخبار