الأخبار


الاحد، 03 يونيو 2018

أقامت جمعية الإحسان الخيرية، برعاية الشيخ محمد بن علي النعيمي رئيس مجلس الإدارة، الحفل السنوي لتكريم الطلاب المتفوقين دراسياً، تزامناً مع يوم زايد للعمل الإنساني، بحضور الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي الرئيس التنفيذي للجمعية، وضيف الشرف الدكتور عبدالسلام المدني، والدكتور حقي إسماعيل المدير التنفيذي، لتكريم 35 يتيماً متفوق دراسياً من مختلف المراحل الدراسية.

وقال الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي: "إن اهتمامنا بإقامة الحفل السنوي لتكريم أبنائنا الطلاب المتفوقين نابعٌ من إيماننا بضرورة تثمين الجهود الملموسة والمؤثرة التي من شأنها الارتقاء بالمستوى الذهني والفكري للمتفوقين.. وهذا يتناغم مع سياسة قيادتنا الرشيدة التي تحرص على دعم المتفوقين والمبدعين وتشجّع الطلاب على القراءة والنهل من بحور العلم وتكريم أصحاب الإنجازات والابتكار".

وأضاف الرئيس التنفيذي للجمعية: "يهدف حفل التكريم إلى تحفيز بقية الطلاب لمنافسة أقرانهم وبذل المزيد من المثابرة والجهد في تحصيلهم الدراسي، فالتفوق الذي حققه طلابنا.. لم يأتِ من فراغ بل هو حصيلة جدٍ واجتهادٍ ومثابرةٍ وتنظيم للوقتِ والجهد، فالمتفوقون يمثلون ثروة لأي أمة ويشكلون الركيزة الأساسية في تقدم البلدان ونمائها ليساهموا في تأسيس القواعد اللازمة لصناعة مجتمعات متفوقة".

وخاطب أبنائه الطلاب قائلاً: "أقول لكل واحد فيكم ارسم لنفسك طريق الوصول فإنك بذلك تبني نفسك وتصبح قادراً على استيعاب الحياة وبالتالي التفوق في المجالات المختلفة فكل من سار على الدرب.. وصل".


ثم ألقت الطالبة سُهيلة محمد كلمة نيابة عن الطلاب المكرمين، قالت فيها: "إنه لشرفٌ عظيم أن نكون متميزين في عامٍ متميز اقترن بشخصية متميزة هو المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه، ويسعدني أن أشارك زملائي هذا التكريم الذي يدفعنا إلى تحصيل المزيد من التفوق والنجاح، ويشجعنا على ضرورة التعلم واكتساب المعارف من أجل تحقيق رسالة فيها منفعة لنا، ويحفزنا للاجتهاد والمثابرة لكي نكون من أوائل الطلبة والطالبات، كما أتقدم بتحية إجلال وإكبار، إلى كل الأمهات اللاتي كن سبباً في توفير كل سبل النجاح والتفوق حتى وصلنا لهذه اللحظة الجميلة، فلهن كل التحية والتقدير، ولا ننسى فضل معلمينا الأكارم الذين لم يبخلوا علينا بكل علمٍ نافعٍ، فلهم منا حق الشكر والعرفان".


وفي الختام قام الشيخ عبدالعزيز بن علي النعيمي يرافقه الدكتور حقي إسماعيل بتكريم 35 طالباً متفوق دراسياً من جميع المراحل الدراسية، إضافة إلى تكريم عدد من الكفلاء الذين أسهموا في كفالة الأيتام لأكثر من 15 عاماً، وتوزيع الهدايا على 300 يتيم حضروا الحفل برفقة أمهاتهم، وشارك في رعاية الحفل كل من الدائرة المالية بعجمان وغرفة تجارة وصناعة عجمان، وأكاديمية بلومنغتون، والصكوك الوطنية.


مزيد من الأخبار


-->