تفاصيل الخبر

شركاء "الإحسان" يدعمون "السلة الرمضانية"

وزعت جمعية الإحسان الخيرية الطرود الغذائية ضمن مشروع "المير الرمضاني"، الذي يحتوي على المواد الأساسية الضرورية على الأسر المتعففة التي تضررت بصورة مباشرة أو غير مباشرة من تداعيات الوباء، لتوفير الدعم الغذائي للمحتاجين وتخفيف العبء عنهم خصوصاً في هذا الشهر الفضيل.

وتجسد مشاركة الإحسان الخيرية عبر شركائها من الرعاة والداعمين الذين استجابوا وساهموا بتوفير المواد الغذائية الأساسية، الواجب الوطني الذي يستدعي تكاتف وتظافر جميع المؤسسات للمساهمة في الحد من انتشار فيروس "كورونا" والأضرار المترتبة على الأسر ذات الدخل المحدود وتوفير احتياجاتهم الأساسية لتعزيز شعورهم بالاستقرار، وتجسيد مبدأ التضامن المجتمعي والإنساني، والتكاتف لتوحيد الجهود الوطنية في التصدي لفيروس كورونا، جنباً إلى جنب لدعم جهود الدولة.

كما أثنت "الإحسان" على التعاون النوعي والمتميز من الجهات والمؤسسات الداعمة، التي تحرص على المساهمة في تجهيز "السلة الرمضانية"، ومنها مصانع الخليج للسكر، ماي دبي، شركةالأغذية المتحدة، إفكو، خانصاحب، سوبرماركت اسطنبول، مطاحن العين للدقيق، شركة الفواكه العالمية، معكرونة الإمارات، شركة العلالي، منظور للأغذية وتوابل العرب والهند.. للثقة التي تحظى بها الجمعية لدى رجال الأعمال والشركات، باعتبارها حلقة الوصل بينهم وبين الأسر المتعففة والمحتاجة، استكمالاً لنهج العطاء والبذل في مجتمع الإمارات.

شارك هذا المحتوى: