تفاصيل المشاريع العامة

عظم الله سبحانه وتعالى ممن يساهم أويبني بيت من بيوت الله بقوله "مَنْ بَنَى مَسْجِدًا بَنَى اللَّهُ لَهُ مِثْلَهُ فِي الْجَنَّة " من أجل ذلك تحرص جمعية الإحسان على حث المحسنين وأصحاب البر والكرم بالتبرع لترميم بيوت الله ليحظى أهل الخير بمثلها في الجنة فما أعظم هذا المشروع أن نبني أونرمم مساجد يذكر فيها أسم الله عز وجل، فأي فضل هذا الذي يحظى به المحسنين عندما يتردد المصلون ويأمنون على دعاء الأمام في كل خطبة لباني المسجد والمشارك في ترميمه هو ووالديه، أنها الصدقة الجارية المتعلقة بالعمل الصالح وعداد الحسنات المستمر لكل من قام وركع وسجد في المسجد، فسارعوا إلى المساهمة لترميم بيوت  الله لتحظوا بمثلها  في الجنة.